حاضنة بناء

مرافق حاضنة بناء

أهداف حاضنة بناء:

  • تمكين رواد الأعمال الليبيين والمشروعات الناشئة و الصغيرة والمتوسطة من خلال تسهيل خلق فرص عمل جديدة وتنمیة مستدمة
  • برامج تطوير الأعمال والمؤسسات المحلية.
  • تحفيز روح المبادرة والتنمیة لدی المشاريع المبتكرة الناشئة والصغیرة والمتوسطة.
  • توفير خدمات تطوير أعمال والتشبیک والتعاون مع النسیج الإقتصادي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في ترکیا. مما سینتج عنه اقتصاد أكثر تطوراً، ومعدلات بطالة أقل، وخلق فرص عمل جديدة مستدامة ، ومنتجات وخدمات جديدة، وعلاقات استراتيجية بين
  • تدعم حاضنة بناء تطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة والناشئة من خلال تزويدهم بالدعم الاستشاري والإداري. وتهدف إلی خلق مشروعات ناجحة ومربحة مستدیمة. کما أنها تركز على مشاريع التكنولوجيا و الصناعية و قطاع الخدمات.

الموقع الإستراتیجي

  • تساعد حاضنة BINA الـمشروعات الصغيرة والمتوسطة و الناشئة على توفير تكاليف التشغيل. حیث يستفید المحتضنون من نفس الإمکانیات مثل المرافق و المعدات المكتبية وخدمات الاستقبال. کما أنه تستفيد المشروعات الناشئة أيضًا من مناخنا الإقتصادي الموجود في أكبر منطقة صناعية في تركيا ، بالإضافة إلى الاستفادة من مرافق جامعة يلدز التقنیة ومزایاها. تقوم حاضنة بناء أيضًا بمساعدة المحتضنين في تلبية احتياجاتهم التمويلية من خلال إحالتهم إلى المستثمرين الملاك وأصحاب رؤوس الأموال ومساعدتهم في تقدیم العروض التقديمية.

 

الدعم والتمويل

  •  في تلبية احتياجاتهم التمويلية من خلال إحالتهم إلى المستثمرين الملاك وأصحاب رؤوس الأموال ومساعدتهم في تقدیم العروض التقديمية.

التوجیه والإرشاد

  • بالإضافة إلى المساعدة المالية ، يحتاج المحتضنون أيضًا إلى إرشادات حول كيفية التنافس بنجاح مع الشرکات الموجودة في السوق. فحاضنة بناء تسمح بالاستفادة من شبكاتها من رجال الأعمال والمديرين التنفيذيين ذوي الخبرة ، الذين يمكنهم تقديم التوجيه الإداري والمساعدة التشغيلية. على سبيل المثال ، يمكن أن تستفيد شرکة ناشئة من إستشارات مديري البرامج الذين لديهم خبرة كبيرة في هذا المجال. وبالمثل ، يمكن لرائد أعمال في الأغذية معرفة صعوبات التصدیر إلی الخارج من المديرين التنفيذيين في صناعة الأغذیة في تکنوبارک وحاضنة بناء.

الإحتکاک والتعاون بین المحتضنین

  • علاقات العمل بين المحتضنین داخل حاضنة بناء تخلق أوجه تآزر. حتى بعد إنتهاء عملیة إحتضانها ، فإن الاتصالات والشبكات لهذه العلاقات ستستمر. فهي تشجع بعضها البعض ، وتتبادل الأفكار حول أساليب جديدة للمشاكل القديمة. وتخطط لحملات تسويقية مشتركة وتتعاون في مبادرات تطوير المنتجات.